نيمار..عندما يكون التغيير ليس إلا مجرد طريق للإنحدار

    التغيير شئٌ مطلوبٌ في الحياةِ الطبيعية ، لكن لا اعتقد أن هناك شخصًا يُرِيد التغيير من الافضل إلى الأسوأ، ويزداد هذا الأمر تعقيدًا عندما لا تستطع معرفة اسباب التغيير، وعند تلك النقطة التي لا تستطع عندها إيجاد أي سببٍ أو مبرر، يظهر لك في الأُفق البعيد أكثر الكلمات استخدامًا في وقتٍ يأست فيه من إيجاد السبب حتى ولو كان ضعيف وهي "النقود"...

    من أكثر الأشياء التي أُحاول معرفتها هو أنه عندما يريد اللاعب الرحيل أو التغيير يذهب إلى مكان أفضل من الذي كان فيه أو يساويه على الأقل، لكن مع نيمار فقد فعل ما قد يكون أسوأ قرار وأسوأ شيئًا قد تراه في كرة القدم، فقد اختار اللاعب البرازيلي أن يُغَيِّر من الافضل في العالم إلى الأسوأ بالنسبةِ لما كان فيه...


    وعندما تبحث في أسباب رحيل نيمار تجد العديد من الأسباب لكن لا يوجد فيها أي شئ منطقي، فقد وضع الكثيرون العديد من الأسباب، وقد يكون أكثرهم سخافةَ ما يقوله أغلب متابعي كرة القدم "أن نيمار قد رحل حتى يَخْرُج من ظل ميسي" مع أن هذا لا يتناسب أبدًا مع أي منطق أو عقل، ولا يتناسب أيضًا مع أحد تصريحات بيب جورديولا الذي قال فيه "أردت أن اجعل ميسي الافضل في العالم فجعلني أنا الافضل في العالم"، قد لا تستطع فهم هذا التصريح أو حتى ما هو الغرض منه في هذا المقال، لكن ما أريد قوله من هذا إن ميسي دائمًا يجعل من حوله الأفضل فمثلًا يمكن إن تكون الأسوأ لكن وجودك بجوار ميسي قد يجعلك الأفضل دائمًا؛ لذلك فمهما فعلت لن تخرج من ظل ميسي ومن المستحيل أن تكون أفضل منه؛ لأن ميسي هو الأفضل ومن الصعب التفوق عليه، لذا إن كنت تريد القول إن نيمار يريد الخروج من ظل ميسي فهو بالفعل قد خرج ولكنه قد خرج من لعبة كرة القدم بشكل كامل ولم يخرج من ظل لاعب التانجو كما قُلت مسبقًا فهذا أمرُ مستحيل، لذلك فكان السبب الأكثر منطقية هو أن نيمار قد رحل من أجل المال، ولا استطيع أن أنتقده فالمبلغ الذي كان معروضًا عليه كان كبير لدرجة أنه لا يوجد أحدًا يستطيع رفضه رفضه، لكن مقابل ربحه للمال فهو قد خسر الكثير...


    قد يكون أهم ما خسره نيمار هو مستواه الفني؛ اعتقد أنه لا يوجد أحد يستطيع القول أن نيمار قد تحسن في باريس سان جيرمان، ومن يقول هذا فهو لا يُفكر بمنطقية تمامًا، نيمار عندما ذهب للنادي الفرنسي لم يحدث له شئ سوى أنه قد زادت أنانيته ولم يعد من جديد إلى مستواه المعهود مع البرسا، حتى إذا كان سيئًا أحيانًا مع برشلونة فهو على الأقل كان له تأثير حتى ولو لم يكن بالكبير لكن مع باريس لم يكن له تأثير حتى وإن كان قليلًا، ولا تخدعك البطولات المحلية فبالتأكيد ما ينفقه باريس سان جيرمان سيكون كافي لتحقيق البطولات المحلية، فلا أعتقد أن هناك نادي فرنسي ينفق نصف ما ينفقه باريس، ولكن الحلم الأكبر منذ تولي ناصر الخليفي إدارة الفريق الفرنسي هو تحقيق دوري الأبطال وهذا لم يحدث حتى الأن حتى مع نيمار.

    لا أستطيع أن أُنكر أن نيمار قد علم بغلطته ولكنه قد علم بها بعد أن غرق المركب، فحتى عودة نيمار إلى برشلونة مرة أخرى بالتأكيد لن تكون مثلما تم استقباله في المرة الأولى التي حضر بها إلى اقليم كتالونيا، فعندما تنظر إليه عندما جاء ستجد اختلاف في المعايير بين الجماهير، فعندما جاء لأول مرة تم السؤال عن مستواه الفني فحسب؟ أما الآن فنيمار قد فقد محبة أغلب مشجعي برشلونة كما فقد أيضًا عامل الثقة فمن أصل عشرة مشجعين لن تستطع إيجاد خمسة فقط أو حتى ثلاثة يثقون به، نيمار يحتاج لفعل المستحيل لإعادة الثقة مرة اخري للجمهور في حالة رجوعه وحتى إذا استطاع فعله لن يثقوا به مثلما فعلوا من قبل.


    ما دفعني للكتابة هذا المقال هو أنه في الفترة الأخيرة ارتبط اسم اللاعب البرازيلي مع الفريق الكتالوني، لكن حتى يأتي نيمار مرة أخري فيجب النظر إلى الموضوع من جهتين:-

    أولًا: النظرة الفنية :- هل نيمار صفقة رابحة لبرشلونة ؟
     لا أحد يستطيع إنكار أن نيمار يوجد له العديد من المميزات لكنه يحتاج فقط إلى مدرب لإعادة برمجته مرة أخرى، فنيمار يحتاج إلى شيئين:
    *التخلى عن أنانيته واللعب فقط من أجل الفريق.
     *عدم التفكير في الحصول على ضربات جزاء أو حتى ضربات حرة .

    وهذه أولى العوائق ففالفيردي لا يستطع تطوير أي شخص وهذا شئ لا يحتاج إلى الكثير من العلم أو المعرفة.

    حتى أنه ليشارك نيمار لابد من وجود قوة هائلة في خط الوسط لأنه ليس جيدًا في الدفاع، وإذا شارك مثلًا في وجود الثلاثي كوتينيهو وبوسكيتس وأرثور في خط الوسط فأعتقد أنك ستحتاج إلى العديد من التغيرات، لأن هؤلاء الثلاثي لن يستطيعوا فعل أي شئ في حال شارك نيمار وميسي وسواريز فأنت بالتأكيد سوف تفقد ما لا يقل عن خمسة لاعيبين في الدفاع ، ويجب عليك أن لا تنسى أن دفاع برشلونة ليس بالقوة التى يعتقدها الكثير فحاليًا أنت بحاجة إلى أكثر من لاعب فقط لتستطيع إرجاع قوى MSN مرة أخرى وأكثر من لاعب حتى يستطيع نيمار فقط المشاركة.


    ثانيًا وهي نظرة الجمهور :- هل يقبل الجمهور عودة نيمار ؟
     وهنا انقسم الجمهور إلى قسمين كلًا منهما لديه اسبابه الخاصة التي لا يستطع أحد قول عنها أي شئ:-

    *قسم يوافق على عودة نيمار: وهنا تكمن وجهة نظر هؤلاء الأشخاص في مقولة "التاريخ لا يتذكر سوى البطولات"، فإذا كان نيمار سيحقق البطولات لفريقي فلماذا لا يعود مرة أخرى، هنا لا يمكننا أن نقوم بإنتقاد هؤلاء الأشخاص لأنهم ينظرون فقط من ناحية الاستفادة، فكم سأستفيد منه، وإذا كان حجم استفادتي كبير فلماذا لا يعود، هذا الأمر مطابق تمامًا لما حدث مع كورتوا في ريال مدريد فأنت تتحدث عن حارس يعد من أفضل حراس المرمى في الوقت الحالي وإذا كان سيحقق البطولات لفريقي فلما لا يأتي، وكذلك نيمار فبرشلونة قد انفقت الكثير من أجل تعويضه ومع ذلك لم يستطيعوا، فإذا سُنحت لي الفرصة لإعادته فلما لا يعود مع وضع شرط جزائي كبير وعدة شروط لمنعه من الرحيل مرة أخرى "هنا لا أستطيع ان انتقد هؤلاء الأشخاص لكن هل ستقوم الادارة بذلك؟"


    *قسم يرفض عودة نيمار: هؤلاء لا يوافقون بفكرة "مسألة مبدأ" ، تشافي قال من قبل "من يخرج من برشلونة عليه أن لا يعود إليها مرة أخرى" وهؤلاء الأشخاص يتفقون تمامًا مع وجهة نظر تشافي، نيمار تخلى عن برشلونة كما أنه قد تخلى عن الفريق في أشد وأعسر الأوقات فقط من أجل المال فما الذي يقول أنه لن يتخلى عن الفريق مرة أخرى، حتى لو ندم ندمًا شديدًا فلا يوجد أي شئ يقول أنه لن يفتعل المشاكل ليرحل، فقد يكون سعيدًا في البداية، لكن مع مرور الوقت يشعر بالملل مرة أخرى وبكل بساطة...يرحل..
                                  آمنة ايمن

    مقالات متعلقة